القائمة الرئيسية

الصفحات

المحبة للعالم الافتراضي بعيون طفلك

أول ما بدأ التاريخ في الاتصال كانت لغة الإشارة بين الناس ثم الكلمات المنطوقة ثم الكتابة ومن ثم اخترع وسائل الاتصال كالمنشورات والجرائد والتلغراف والهاتف والراديو والتلفاز إلى أن جاء القرن العشرين الذي شهد ثورة حقيقية في تكنولوجيا الاتصال والمعلومات فتم أختراع الانترنت فتم استحداث مواقع التواصل الاجتماعي التي لها دور كبير في نهضة البشرية.
رؤية السوشيال ميديا بعيون طفلك


نحن في عصر التكنولوجيا إذ لم يعد بإمكاننا أن ننكر أو نتجاهل الأثر الذي تتركه مواقع التواصل الاجتماعي علينا فبعد انتشار وسائل التواصل الاجتماعي وتحولها لجزء أساسي من حياة الجميع . 

اصبحنا في عصر العالم الافتراضي الذي له أثر على جميع شرائح المجتمع ولا يمكن الابتعاد عن استخدام التواصل الاجتماعي ، وذلك لتوافر الأجهزة النقالة الذكية والأجهزة الإلكترونية وبإصدارات متجددة في متناول كل أفراد العائلة بدءً من الصغير وحتى الكبير
 
إذ باتت جزءً لا يتجزأ من حياتنا اليومية ومن اسرع وانجح وسائل التواصل والاتصال والتعارف بين الناس .

ما مدى تأثيرها على الأطفال ؟
لها تأثير الإيجابي والسلبي على عقلية وثقافة الكتير من الأطفال فهى منبر للتعبير  عن الرأي وإحداث التغيير في المجتمع .
تعتبر مواقع التواصل الاجتماعي سيف ذو حدين حسب مستخدميها فتارة تكون نعمة في تعميم الفائدة العلمية وبناء علاقات اجتماعية سليمة وتقريب جهات النظر وتوفير خدمة الاتصال المجاني وتارة تكون نقمة في نفس الوقت إذا استخدمت في أشغال الوقت الضائع والفراغ باللهو و بالإساءة للآخرين والتجسس على خصوصياتهم ونقل اخبارهم والتشهير بهم وابتزازهم .

يتم الوصول إلى الانترنت من قبل الأطفال في سن مبكر جداً لا يمكن أن يساعد ذلك على فهم التأثير عليهم أما إيجابي أو سلبي ....و هل تقلق على ابنتك أو ابنك في المكوث اغلب الوقت على الانترنت؟.... وهل يمكن أن يؤثر عليهم ذلك في عصرنا هذا ؟
اصبحت حياة الأطفال  متعلقة بهذا العالم الافتراضي اتصالاً كلي إذ يعتبرها جزء نشطاً في حياته ، ارتبطوا بالأصوات والدردشة مع الآخرين والرنات والايموجي ارتباطاً قوياً حياتهم انسلبت منهم لا شعورياً نحو التواصل الاجتماعي وكونوا عالم منعزلاً بهم . 

فبصفتك أحد الوالدين تحتاج إلى معرفة مامدى تأثير مواقع التواصل الاجتماعي الإيجابية والسلبية على نمو طفلك .

ماهي إيجابيات التواصل الاجتماعي على طفلك ؟
1/ من الإيجابيات هي تواصل دائم مع الاهل والأصدقاء وإزالة الحدود والمسافات.
2/ لعبت دوراً هاماً في توسيع العلاقات الاجتماعية من محيطه ومن خارج بيئته مما 
يجعله يقضي أجمل الاوقات برفقتهم .
3/ اكبر منصة للتعبير عن الرأي بكل حرية وشفافية .
4/ نشر آخر الاخبار على الساحة المحلية والدولية ليجعل أحد أهم الوسائل الإعلامية .
5/ ساعدت على نشر المعرفة من مواضيع وقضايا في القضاء على الجهل والأمية .
6/ خدمة وساعدت مواقع التواصل الاجتماعي في زيادة الاعمال الخيرية في المجتمع وتحسين الأوضاع المعيشية للناس الفقراء.
7/ تستعين الجهات الحكومية بوسائل التواصل الاجتماعي لنشر حملات التوعية ضد الأمراض السارية من أوبئة أو ظواهر المتفشية  في المجتمع من الجهل والسرقة والتطرف والتدخين ...إلخ.
8/ من أهم إيجابيات وسائل  التواصل الاجتماعي أنها وسيلة لتحقيق التسلية والمتعة حيث يقضي أجمل الأوقات الفرد مع الأصدقاء ويطلع على المقاطع المسلية .
9/ تمنح هذه الوسائل الاطفال الانطوائيين ثقة أكبر وتفاعله عبر الانترنت يجعله منفتح على أشخاص من جميع أنحاء العالم وفهم الثقافات الأخرى والطعام والموسيقى.


ماهي سلبيات التواصل الاجتماعي على طفلك ؟
سلبيات التواصل كتيرة من الممكن أن تضر المستخدم أن أساء استخدامها ..
1/ نشر الشائعات الخاطئة عن الناس والترويج للاكاذيب والتزوير.
2/ انتهاك الحقوق الفكرية وذلك تتيح مواقع التواصل الاجتماعي عن فرصة تبادل المعلومات .
3/ أصبحت بديلة عن العلاقات الانسانية مما أدى إلى تفكك الروابط الأسرية وكثرة الخلافات الزوجية وازدياد الخيانة الزوجية .
4/ أصبحت أحد أبرز مضيعات الوقت وأصبحت الكل من أستخدمها التي تسبب في تضيع الوقت دون فائدة .
5/ إنحدار العديد نحو سلوكيات الغربية التي لا تتوافق مع مبادئنا وعادات مجتمعنا .
6/ قد يصيبك بسوء المزاج والشعور بالتوتر وأيضاً اضرار الصحية الأخرى بسبب الجلوس المطول وإنعدام الحركة.

مادورنا نحو توعية الطفل مدى إيجابية وسلبية مواقع التواصل الاجتماعي !

يجب علينا مصارحة الطفل عن مخاطر مواقع التواصل الإجتماعي وكيفية تهكر الحساب والابتزاز وتحذيره من فتح روابط مجهولة وان يميز الصح والخطأ والمسموح والمرفوض 
وما التطبيقات المسموح بها مع تحديد متى يمكن إستخدام مواقع التواصل لأن طفلك لديه فضول كبير يجب أن يبحث ويكتشف ويطلع على ماهو غريب وجديد فمن خلال مشاركته وتفاعله بمراقبته في ذلك سوف يساعدك في الحد من تعرضه لأي من المخاطر.
لاتنسى أن تقوم بتحديد وقت حتى تحمي طفلك من إهدار الوقت وعمل له برنامج يومي ممتلئ يكون علمي وثقافي يساعده في تطوير التفكير الإبداعي عند طفلك من خلال تخصيص وقت للدراسة وممارسة هواياته واللعب ...فكل هذا البرنامج يسملئ وقت فراغه وستشبع غريزة الفضول لديه وبهذا سوف تحميه من مخاطر التواصل .

شجع طفلك على الاندماج في تواصل أكثر واقعية مع الناس بدلاً من التواصل عبر الانترنت وتعليمهم على أهمية قضاء الوقت والاستمتاع في صداقات وأنشطة حقيقية .

شهرة الاطفال على مواقع التواصل الاجتماعي هل تقتل فيهم براءة الطفولة!
إن الطفل بقدر مايفقده من براءته يفقد جزءاً من إنسانيته فأنت تشمئز من طفل تقمص دور الكبير بأفعاله وألفاظه وتخلى عن دوره الطفولي .
بات الغرور من شخصيتهم مثل التباهي بوجود 500 صديق عبر مواقع التواصل الاجتماعي يعني أنهم مشهورين وأجتماعيون وأيضاً لاتنسى انتشار ظاهرة تصوير الاطفال لأشهارهم 
فهذا قتل روح الطفولة لأنهم أخذو أدوار الكبار والسبب غياب الاب المسؤول وتنازل 
الأم عن دورها .
رؤية السوشيال ميديا بعيون طفلك

أصبح الاطفال ضحايا كذب كثيرة من جرأة ،شهرة ، ماركات ، موبايل  فبرامج التواصل سهل عليهم مشكلة حب الظهور.
فجميع مواقع التواصل الاجتماعي الذي لا يشغل في خدمة الطفل لها تأثير مباشر على السيكولوجية للاطفال إذ أنهم لا تلهيهم عن الدراسة فقط بل تحرمهم من مرحلة
 عيش الطفولة كبقية آقرانهم  والاحتكاك بالأطفال .

يجب على الآباء أن يأخدو تجارب أبنائهم السلبية على محمل الجد إذ تغير مزاجهم أو سلوكهم بتأثرهم على الأنشطة اليومية وهذا ليس معناه عزلهم عن وسائل التواصل بالكامل ، هو الحل الامثل نظراً لأن ذلك من المرجح أن يعزلهم عن الإيجابية أيضاً بكل الأحوال يجب أن تتحدث مع طفلك حول تجاربك على وسائل التواصل وأن تكتشفوا معاً ماالذي يستمتعون به وماهي التحديات التى يواجهونها في كثير من الأحيان .

رهام

هل اعجبك الموضوع :

تعليقات

التنقل السريع